01-2012

  منتدى التحرير ودور المحليات في الدستور الجديد

شهد قصر ثقافة دنشواي ورشة عمل حول عن الوحدات المحلية المنتظر بعد تأسيس الجمهورية الثانية في مصر، في إطار ندوات التوعية التي يعقدها منتدى التحرير في مركز تلا بالمنوفية. واستعرض أحمد الهلباوي، الناشط السياسي والخبير في التنمية، أحوال الوحدات المحلية والايجابيات والسلبيات التي عملت خلالها في مرحلة النظام السابق، وطرح الآليات المطلوبة لتجنب تلك السلبيات، متهما الوحدات المحلية والمجتمع بالمشاركة في تعميق الفساد خلال النظام البائد، الذي استخدم القوانين أسوأ استخدام. وطالب الهلباوي بوضع تصور دستوري و قانوني يحفظ حق المواطن ولا يسمح للفساد بالظهور مجددا، مع تطوير الوحدات المحلية لتلبية الاحتياجات المتصاعدة للمجتمع، وأكد أن أهالي دنشواي بالتعاون مع خبير قانوني وممثل عن المجتمع المحلي سيعكفون على صياغة التصور لرفعه للجنة التأسيسية، باعتباره مقترحا من قرية لها تاريخ طويل، منذ تصدت للاحتلال الانجليزي عام 1907. وقال الهلباوي إن سلسلة لقاءات من هذا النوع ستعقد في قرى المنوفية، لتهيئة الأجواء لمشاركة شعبية واسعة في صياغة الدستور الجديد، مطالبا محافظ المنوفية بتبني هذه المبادرات المجتمعية حتى تنتشر وتفرز العديد من الرؤى الواقعية التي تعبر عن الديمقراطية في أرقى صورها".