01-2014

  الاجتماع الأول لشبكة التواصل الحكومي المدني

عقدت جمعيه السادات للتنمية والرعاية الاجتماعية بالتنسيق مع وزارة التضامن الإجتماعى أول اجتماع للشبكة يوم الخميس الموافق 22 يناير 2014 بمقر وزارة التضامن الإجتماعى بحضور ممثلين من الحكومة وممثلين من منظمات المجتمع المدني. تعد شبكة التواصل الحكومي المدني نشاط مستمر في جميع مراحل المشروع. وستجتمع ھذه الشبكة شھريا. وھذه الشبكة تعمل معا للدعوة إلى زيادة التعاون وخلق موارد للموظفين الحكوميين ومنظمات المجتمع المدني لدعم كل منھما الآخر والدعوة إلى تعاون أوثق. ويقوم قادة ھذه الشبكة بالمشاركة في التخطيط للاستدامة، وإنشاء خارطة طريق للمجتمع المدني والحكومة والممولين. وسوف تشجع الشبكة بشكل غير رسمي على تطوير العلاقات داخل المجتمع المدني والقطاع العام. كما ستقوم ھذه الشبكة بالتنسيق مع موظفي بحوث البرامج لإنتاج أدلة مرجعية للمجتمع المدني. 

 تناول الاجتماع عدة محاور أهمها :- 

 - التعريف بالشبكة 

 - التعريف ببرنامج التواصل الحكومي المدني

 - تعريف بمهام أعضاء شبكه البرنامج 

 - توقعات الحكومة من المجتمع المدني ، ومتطلبات المجتمع المدني من الحكومة ورؤية كل منهما عن شكل العلاقة الإيجابية بين الطرفين 

 كما تناول الحاضرين عدده نقاط منها التأكيد على أن الحكومة هي جهة داعمة للمجتمع المدني ، وأنة لابد من التواصل بين الحكومة والمجتمع المدني لأن الجمعيات الأهلية هي عيون الحكومة على المواطن والمجتمع ، كما تعرض النقاش إلى أهمية تحديد مفهوم المجتمع المدني وهل هذا التعريف يشمل النقابات والحركات أم أنه قاصر على الجمعيات الأهلية ، بالإضافة إلى أنة لأبد من تعريف المجتمع المدني بدور الحكومة ،وماذا قدمت الحكومة للمجتمع المدني من خدمات ودلائل ، كما ذكر بعض الحضور انه لابد من التأكيد على مفهوم الشراكة بين المجتمع الأهلي والحكومة والتي تعنى المشاركة على قدم المساواة في كل مراحل التعاون وعن توقعات المجتمع المدني من الحكومة وتوقعات الحكومة من المجتمع المدني واهم المشاكل التى تواجه كل منهما ، أكد ممثلين المجتمع المدني أنه لابد من من إيجاد آلية للتواصل الحكومي الحكومي والتنسيق بين الوزارات المختلفة لتسهيل عمل الجمعيات الأهلية بالإضافة العمل على إيجاد آليات لاستدامة مشاريع المجتمع المدني.