موائد حول الشباب والمشاركة المجتمعة

  • النطاق الجغرافى  :  جميع أنحاء مصر

تهتم جمعية السادات للتنمية والرعاية الاجتماعية بالتوصيات الواردة في ضوء تنفيذ الجمعية لمشروع " موائد الحوار المجتمعي الممول من وكالة التعاون الاسبانية، حيث تقوم الجمعية بتسليط الضوء على القضايا الهامة من خلال موائد حوار مستديرة تهدف الي خلق مساحة للحوار المفتوح والتبادل الحر حول القضايا الملحة ، والتي يمكن لممثلي مختلف أصحاب المصلحة المشاركة فيها. وينبغي أن يؤدي هذا الحوار إلى توصيات في مجال السياسات موجهة إلى صانعي القرارات والقانون.
وسيعتمد الحوار علي آلية الموائد مستديرة التي تجمع بين ممثلي الأحزاب ، وممثلي منظمات المجتمع المدني ، والأساتذة الأكاديميين ، والنواب المصريين ، والخبراء المصريين المتخصصين والأجانب ان امكن .
وتنطلق الموائد المستديرة لتشمل ثلاثة أقاليم هي إقليم القاهرة الكبري وإقليم الصعيد وإقليم الدلتا بهدف تحقيق اللامركزية. من خلال انعقاد كل واحدة من اجتماعات المائدة المستديرة في مدن مصرية مختلفة.
كما يعتمد المشروع علي أساس التنوع السياسي والجغرافي ، فضلا عن النظر في خبرات المشاركين الفنية ذات الصلة بالموضوع. كما يعتمد المشروع علي ان يكون لكل مائدة مستديرة تكوين مختلف بهدف إثراء وجهات النظر. مما يعد إسهاما أكثر تنوعا وشمولا في عملية الحكم الديمقراطي.
والهدف الرئيسي من اجتماعات المائدة المستديرة هو إيجاد دينامية من التبادلات بين مختلف أصحاب المصلحة بشأن المسائل الملحة أو الحساسة. وقد تم بالفعل تحديد بعض هذه المسائل ، مثل:
• النمو السكاني والتنمية في مصر
• كوفيد 19 وتأثيره على المجتمع والمرأة
• أزمة المياه في مصر وتدهور النيل
• تمكين المرأة والنمو الاقتصادي
ويأتي هذا التعاون في اطار الهدف الرئيسي لبرنامج مسار ، الذي يهدف إلى دعم المشاركة بين الأطراف المعنية ، وتعزيز التفاعل بين المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني.
مخرجات المشروع :
ورقة تحليل سياسات سكان
ورقة تحليل سياسات كوفيد